في حالة المرض لطالبي اللجوء في المانيا


في حالة المرض

في حالة الطوارئ يُسمح للاجئين الذين مايزالون في مرحلة انتظار البت في اجراءات اللجوء بالذهاب إلى الطبيب وهذا أمر منصوص عليه في القانون. قبل ذهاب المرء إلى الطبيب يتوجب عليه طلب الحصول على قسيمة طبية (Krankenschein) من هيئة الشؤون الاجتماعية (Sozialamt). يتوجب أخذ هذه القسيمة الطبية معك خلال زيارة الطبيب من أجل أن تتولى هيئة الشؤون الاجتماعية دفع تكاليف العلاج لدى الطبيب. يقوم الطبيب أحياناً بوصف أدوية لك. ستأخذ وصفة الدواء معك إلى الصيدلية وستحصل هناك على الدواء الذي ستقوم هيئة الشؤون الإجتماعية بدفع تكاليفه. تقدم الدولة دعماً خاصاً للنساء الحوامل وللنساء اللواتي لديهن أطفال صغار رضع.

إذا كنت تعيش في ألمانيا منذ أكثر من 15 شهراً، فلن تحتاج عندها إلى قسيمة طبية من أجل الذهاب إلى زيارة الطبيب. سوف تقوم هيئة الشؤون الاجتماعية بتحمل النفقات كما هو الحال عليه في حالة التأمين الصحي. غير أن هيئة الشؤون الاجتماعية ستتولى فقط دفع كلفة الفحوصات البسيطة. لاتتولى هيئة الشؤون الاجتماعية مثلاً دفع كلف مثل كلف النظارات الطبية أو ثمن تذاكر الذهاب إلى الطبيب. تسري قواعد أخرى بالنسبة للأطفال.

في ألمانيا يحوز كل شخص مؤمن عليه لدى شركة التأمين الصحي على بطاقة صحية. في الولايات الاتحادية هامبورغ وبريمن يحصل حتى كل لاجئ على البطاقة الصحية. عن طريق هذه البطاقة لن يحتاج المرء بعد إلى قسيمة طبية ويستطيع الذهاب للطبيب بكل بساطة. لكن هذا لايعني أن المرء قد أصبح حائزاً على تأمين صحي. تقوم هيئة الشؤون الاجتماعية بسداد كلفة الفحوص البسيطة فقط.

مشاكل الصحة العقلية والنفسية


حتى في حالة المشاكل النفسية يجوز للمرء في البداية زيارة الطبيب فقط في الحالات الطارئة. غير أنه توجد في العديد من المدن مراكز استشارية تقدم المساعدة. بوسع الطبيب أيضاً القيام بإرشادك عن الجهات التي يمكنك طلب المساعدة منها.


¨

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.